الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تقرير الدائرة المستديرة عن الاسطورة محمد الدعيع ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
[ قناص المرمى] •
رآعي آلحلآل
رآعي آلحلآل
avatar

مُشارڪاتــﮯ •|~: : 265
تـقـيـمـﮯ•|~:: : 725
تاريخ تسجيليﮯ •|~: : 15/05/2012

مُساهمةموضوع: تقرير الدائرة المستديرة عن الاسطورة محمد الدعيع ..    الأحد مارس 16, 2014 12:00 am

بسم الله الرحمن الرحيم ..







منتخب الناشئين ..

   في اسكتلندا عام 1989 انقذ محمد المنتخب من الخسارةو تصدى لضربات الجزاء الترجيحية.
   اقام نادي الطائي وأبناء حائل احتفالية بمناسبة تحقيق محمد الدعيع الحارس الأفضل عالميا. والمساهمة الفعالة القوية في حصول المنتخب على كاس العالم للناشئين. وقد اهتم الأمير فيصل بن فهد باللاعب محمد الدعيع.

   تم تصعيد الدعيع لفريق الشباب ليشارك في البطولات التي اقيمت ما بين عام 1989 إلى 1991 وقد تمكن من أن يحقق مع المنتخب كاس الصداقة الدولية ويحصل على أفضل حارس ويشارك مع المنتخب الشاب في بطولة فلسطين ويتمكن من أن يحصل على أفضل حارس، ومن بعدها تعرض لإصابة في الرباط الصليبي تشافى منها بعد أن ابتعد فترة طويلة للعلاج عن ممارسة كرة القدم امتدت لما يقارب عامين.
   عاد الدعيع بعد الاصابة في عام 1993 م ليشارك محمد الدعيع مع الفريق الأول للطائي ومع المنتخب السعودي.

   اعلن المدرب الوطني محمد الخراشي عن ضم محمد الدعيع للمنتخب السعودي وكان عمره 20 عاما. وقد استدعي للمشاركة في تصفيات كاس العالم وفي تلك التصفيات أنقذ محمد المرمى السعودي وساهم مع زملاءه في التأهل لكاس العالم 1994. وذلك حينما تغلب المنتخب السعودي على إيران. وقد شارك المنتخب السعودي في 5 مباريات ولم يدخل مرمى الدعيع سوى 6 أهداف في تلك التصفيات التي ضمت منتخبات قوية.

   في صيف 1994 اتجه المنتخب السعودي إلى الولايات المتحدة الأمريكية للمشاركة بكاس العالم. أمام هولندا توقفت خطورة بيرجكامب وتسديدات يوكمان على يدين وإقدام محمد الدعيع. وإمام المغرب أنقذ المنتخب من أهداف محققة. وامام البلجيك نجح في إيقاف النجوم البلجيكية مثل انزو شيفو. ليتاهل المنتخب إلى دور 16 في انجاز غير متوقع ليخسر المنتخب من السويد في دور 8. وخرج المنتخب السعودي من كأس العالم بستة أهداف خلال أربع مباريات بمعدل 1.5 في المباراة الواحدة ،، وذلك خلال أول مشاركة للدعيع وللمنتخب في كأس العالم. واختار الاتحاد الدولي لكرة القدم محمد الدعيع ضمن نجوم العالم في تلك البطولة وضمن أفضل حراس العالم لعام 1994 م.

كأس الخليج

   توجه المنتخب إلى أرض الإمارات للمشاركة في كاس الخليج عام 1994. وهناك قاد محمد الدعيع المنتخب السعودي إلى انجاز جديد حيث حقق المنتخب أول كاس خليجي. لم يدخل مرمى الدعيع سوى أربعة أهداف خلال خمس مباريات بمعدل 0.8 هدف في المباراة الواحدة.

   في عام 1995 استدعي الدعيع ليكون الحارس الأساسي للمنتخب في كاس القارات للمنتخبات في الرياض وخسر مباراتان ودخل مرماه اربعة اهداف وكان لتواضع مستوى الدفاع والمنتخب دور في ذلك.
   انتقل للمشاركة في تصفيات الكاس الآسيوية وهناك نجح محمد في أن يقود المنتخب إلى نهائيات كاس آسيا المقامة في الإمارات حيث لعب المنتخب ثلاث مباريات وتمكن من أن يتأهل لكاس آسيا ومرماه خالي من الأهداف.

كاس آسيا

   في الإمارات حقق المنتخب السعودي كاس آسيا 1996. حينما تجاوز المنتخب الصيني ثم واجه في دور الاربعة المنتخب الإيراني ليتأهل المنتخب السعودي للمباراة النهائية امام الإمارات صاحب الأرض والجمهور. وفي مباراة صعبة اتجهت إلى ضربات الترجيح وهنا تصدى الدعيع لضربات الترجيح الإماراتية. ليحقق الأخضر اللقب ويحقق الدعيع أفضل حارس في البطولة.

   شارك بعدها المنتخب في كاس الخليج عام 1996.
   ومع انطلاق عام 1997 بدأت التصفيات الأولية لكأس العالم ولم يدخل مرمى محمد الدعيع سوى هدف وحيد خلال ستة مباريات. وفي التصفيات النهائية شارك محمد مع المنتخب وتأهل مباشرة لكأس العالم للمرة الثانية على التوالي بعد أن تصدر مجموعته ، ودخل مرمى الدعيع ستة أهداف خلال ثمانية مباريات.

   شارك المنتخب في كاس القارات الثالثة عام 1997 والتي استضافتها السعودية وقد خرج المنتخب من هذه البطولة خالي الوفاض. وكان المنتخب السعودي قد واجه منتخبات قوية في كاس القارات مثل المنتخب البرازيلي وابرز مهاجميه رونالدو وروماريو.

   في كاس ولي العهد 1417 وصل الدعيع مع الطائي إلى نهائي كاس ولي العهد امام الاتحاد وخسر الطائي اللقب.

   بعد ذلك توجه محمد الدعيع مع المنتخب للمشاركة في كاس العالم 1998 في فرنسا. وهناك خسر المنتخب السعودي من الدنمارك بهدف. وخسر من فرنسا باربعة اهداف . وتعادل مع جنوب أفريقيا. وفي هذه البطولة قد اختير محمد الدعيع كأفضل لاعب سعودي في مباراة المنتخب امام فرنسا.

   شارك المنتخب السعودي في كاس الخليج عام 1998 ولكنه خسر اللقب ولم يدخل مرمى محمد الدعيع سوى هدفين.

   توجه المنتخب إلى قطر للمشاركة في كاس العرب 1998. وفي تلك البطولة نجح محمد الدعيع في أن يساهم مع زملاءه في تحقيق اللقب العربي لاول مرة.

   بعد ذلك توجه المنتخب للمشاركة في كاس القارات الرابعة في المكسيك عام 1999 م وهناك تعرض لخسارة بالثمانية من المنتخب البرازيلي ويعود المنتخب بانتصار يتيم على المنتخب المصري.

مع الهلال

لم يمر على انتقال محمد الدعيع للهلال 4 أشهر الا وهو يرفع كاس المؤسس وذلك في موسمه الأول عام 1420 في بطولة لا تقام الا كل 100 عام.

ومن بعد كاس المؤسس حضر الهلال آسيويا بطولة الاندية الآسيوية ابطال الدوري بثلاثة اهداف لهدفين أمام جابيلو ايواتا الياباني.

في عام 2000 شارك محمد مع المنتخب في كأس الآمم الآسيوية المقامة في لبنان وقد خسر المنتخب النهائي أمام اليابانيين بهدف وحيد.

   في عام 1421 حقق الدعيع مع الهلال بطولة الصداقة بالفوز على منتخب عسير بركلات الجزاء، ثم كأس الاندية العربية ابطال الكؤوس من امام النصر بهدفين لهدف . ومن ثم كأس السوبر الآسيوية من امام شميزو الياباني.

ومن ثم بطولة النخبة العربية من امام الاندية العربية التي شاركت. وقد كانت اخر مباراة مع الفريق التونسي. وحقق الدعيع مع الهلال بطولة الرئيس حسني مبارك من امام الإسماعيلي المصري.

   مع المنتخب كانت الاصابات قد حرمت الدعيع من المشاركة في التصفيات النهائية المؤهلة لكاس العالم 2002 ولكنه تمكن من أن يشكل ثقل كبير ويشارك في المباريات المهمة والأخيرة. علما ان شاركه في التصفيات الأولية ولم يدخل مرماه أي هدف.

   وفي عام 2002 شارك المنتخب في كاس الخليج والتي استضافتها السعودية وعلى الرغم من أن المنتخب كاد ان يفقد اللقب الا انه استطاع أن يحقق اللقب في المباراة الختامية للمرة الثانية.

   عاد محمد الدعيع ليشارك مع الهلال و حقق الهلال كاس آسيا للاندية عام 2002. وفي اقل من اسبوعين يتوجه إلى جده لمواجهة الاتحاد على نهائي كاس خادم الحرمين الشريفين وتحقيق البطولة والتي تعرض محمد الدعيع حينها لاصابة في اليد.

   في كاس العالم 2002. شارك المنتخب في تلك البطولة وخرج بخسائر قاسية جدا منها ثمانية ألمانية.

   بعد أن اعلن محمد الدعيع اعتزاله دوليا. عاد ليشارك مع فريقه الزعيم ليحقق مع الهلال كاس ولي العهد عام 2003. وبعد تلك البطولة يتعرض الهلال إلى نكسة قوية وذلك في عام 2004 حيث خرج الهلال خالي الوفاض من البطولات المحلية والعربية. واخذت جماهير الاندية تسخر من الهلال ولكن لم تطول سخريتهم حيث عاد الزعيم عام 2005 ليلتهم جميع البطولات المحلية.

   في عام 2005 عاد محمد الدعيع لتمثيل المنتخب السعودي في كاس الخليج ليخرج المنتخب من الدور الأول.

   في عام 2005 تعرض محمد الدعيع لاصابات مختلفة وكانت جميعها امام الاتحاد ففي كاس العرب للاندية خسر الهلال من الاتحاد.

   وبعد أن تشافى من الاصابة اختاره المدرب ناصر الجوهر ليقود المنتخب في الدورة الإسلامية الدولية الأولى المقامة بالسعودية في نهاية عام 2005 ينجح في تحقيق الميدالية الذهبية ليكون بذلك هو اللاعب السعودي والعربي والآسيوي الوحيد الذي يجمع البطولات العربية والآسيوية والإسلامية والعالمية.

   يعود محمد الدعيع للمشاركة مع الهلال وفي موسم 2006 يعود الهلال للمشاركات الخارجية الآسيوية ليخرج من الدور الأول. ولكن عاد في تحقيق كاس ولي العهد وذلك عام 2006 امام الاهلي.

   استدعي محمد الدعيع ليشارك مع المنتخب في كاس العالم 2006 وعلى الرغم من أن محمد الدعيع كان هو الحارس الأساسي في المباريات الودية للمنتخب إلا أن المدرب باكيتا تجاهل الدعيع واختار مبروك زايد ليكون الحارس الأساسي في كاس العالم 2006.

   حَرم باكيتا محمد الدعيع من المشاركة عالميا فما كان من محمد الدعيع إلا أن يعلن بعد خروج المنتخب من كاس العالم 2006. اعتزالة الدولي رسميا مع سامي الجابر ليودع المنتخب. ويعود ليشارك مع فريقه الهلال.

   عام 2007. خرج الهلال من الموسم بدون أن يحقق بطولة حيث تسببت الأخطاء الفنية والإدارية في خروج الهلال من تحقيق البطولات لاسميا المباراة النهائية على كاس خادم الحرمين الشريفين امام الاتحاد حينما قدم باكيتا الكاس للاتحاديين على الرغم من أن الهلال كان متقدم على الاتحاد.

   في موسم 2008 حقق الهلال كاس ولي العهد من امام الاتفاق وحقق الهلال بطولة الدوري لعام 2008. وكان محمد قد اعلن اعتزاله رسميا بعد نهاية نهائي كاس والعهد ولكن سمو الأمير سلمان بن عبد العزيز رفض قرار محمد وطالبه بالاستمرار في الملاعب ليكمل مع الهلال عامه العاشر وعامه 22 في الملاعب.

   في موسم 2008 / 2009. نجح محمد الدعيع في أن يحطم الأرقام القياسية حيث نجح في المحافظة على شباكة نظيفا لاكثر من 4 مباريات. واستطاع أيضا من أن يحقق مع فريقه كاس ولي العهد دون أن يدخل مرماه اي هدف وبذلك يكون هو الحارس الذي استطاع من أن يحقق بطولتين رسميتين دون أن يدخل مرماه اي هدف وذلك عام 2000 و2009. وكان محمد الدعيع قد نجح في أن يحطم رقم قياسي جديد حيث انهى الموسم الرياضي ولم يتلقى مرماه سوى 9 اهداف.

   في موسم 2009 / 2010 تحقيق بطولة الدوري قبل النهاية بثلاث جولات. وتحقيق الموج الأزرق كاس ولي العهد. ودعم أولمبي الهلال للوصول إلى نهائي كاس فيصل بن فهد. بينما على المستوى الخارجي التاهل إلى دور 8 آسيوياً.

وقبل أنطلاق الموسم الجديد لعام 2010 / 2011. قرر الاعتزال رسميا.









فيديو







________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://football.alhamuntada.com
 
تقرير الدائرة المستديرة عن الاسطورة محمد الدعيع ..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الدائرة المستديرة  :: .|القسم الرياضي|. :: |الاعبين العرب ومعلومات عنهم ~-
انتقل الى: